أدباء العرب

مرحبا بك يا زائرا الى منتدى أدباء العرب
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مفهوم الكرامـة
الخميس ديسمبر 10, 2009 6:21 am من طرف زائر

» أصعب لغززززززززززززززززز في المنتدى
الجمعة يونيو 26, 2009 4:51 am من طرف عز الدين

» نكت ماعندي مانقول فيها ادخل ولن تندم غير 2008/2009
الخميس يونيو 25, 2009 9:42 am من طرف عز الدين

» نكت مغربية تموت من الضحك
الخميس يونيو 25, 2009 9:40 am من طرف عز الدين

» قوانين منتدى النكت والالغاز
الخميس يونيو 25, 2009 9:37 am من طرف عز الدين

» وظيفة الرسل
الإثنين يونيو 01, 2009 11:00 am من طرف ميلو

» المنزلة العقل في الإسلام: ‏‏
الإثنين يونيو 01, 2009 10:57 am من طرف ميلو

» أأركان الإيمان
الإثنين يونيو 01, 2009 10:50 am من طرف ميلو

» لشرك بالله:
الأحد مايو 31, 2009 5:24 am من طرف ميلو

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
pubarab
تصويت
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
pubarab
سحابة الكلمات الدلالية
taekwondo الرمزية السلم التضامن مفهوم الحرية الصورة

شاطر | 
 

 حق النفس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميلو
عضو نشيط
عضو نشيط


ذكر
عدد الرسائل : 21
العمر : 28
الموقع : كلميمة_المغرب
المزاج : نشيط جدا
أعلام الدول :
المزاج :
المهنة :
الهواية :
دعـاء جميلدعـاء جميل :
التبادل الاعلاني : تعد مكانة علي بن أبي طالب وعلاقته بأصحاب محمد موضع خلاف تاريخي وعقائدي بين الفرق الإسلامية المختلفة،
نقاط التميز : 63
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/05/2009

مُساهمةموضوع: حق النفس   الأحد مايو 31, 2009 3:16 am

حق النفس عليك أيها الإنسان : فأن توظفها وتستعملها في طاعة الله ، فتؤدي إلى لسانك حقه في قول الحق وذكر الله والامتناع عن الكذب وشهادة الزور وقول الفحش مثلا ، وإلى سمعك حقه بأن يسمع كل ما يرض الله تعالى من قرأن وذكر وعلم نافع ونصح وامتناع عن الكلام الساقط ولغـو الحديث ، وإلى بصرك حقه في النظر والتأمل في ملكوت الله واستعماله في تلاوة القـرآن والبحوث العلمية وغـض البصر عن محارم الله تعالى ، وإلى يدك حقها في توظيفها في كسب المال الحلال وتفريج الكرب عن الناس ومنعها من أخـذ المال العام والبطش بالغير ، وإلى رجلك حقها في الذهاب إلى أماكن الطاعة كالمساجد والحج مثلا والأعمال الخيرية والجهاد في سبيل الله لنصرة الإسلام بعيدا كل البعد عن أماكن الفسق والفجور والدعارة ، وإلى بطنك حقه في أكـل الكسـب الحلال واجتناب جميع المحرمات من المأكولات والمشروبات ، وإلى فرجك حقه في الوقوف عـند حدود الله ـ أي معاشرة الزوجة الحلال ـ واجتناب الإختلاط والزنا بألوانه وأشكاله ، والإستعان بالله على كل ذلك بكثرة الطاعات من صلاة وقيام وصيام ودعاء سواء منه الفرض او المسنون ...).
فلا تجعل للشيطان أيها الإنسان عليها سبيلاً، وبذلك فأنقذها من المخاطر والمهالك، ونجيها من شر عظيم،
لقد بين رسول الله صلى الله عليه وسلم حرمة النفس البشرية وحرم القتل والانتحار بشكل عام وجعل قتل النفس من الكبائر .
)) عن عبد الله ابن عمرو عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الكبائر الإشراك بالله وعقوق الوالدين وقتل النفس واليمين الغـموس.((
كما قال في صفة المسلم ))عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: المسلم من سلم الناس من لسانه ويده والمؤمن من أمنه الناس على دمائهم وأموالهم .((
واعتبرت هذه الصفة من خير صفات المسلمين
))عن عبد الله بن عمرو بن العـاص رضي الله عنهما : أن رجلاً سـأل رسـول الله صلى الله عليه وسـلم : أي المسـلمين خيـر ؟ قال : من سلم المسلمون من لسـانه ويده.((
وحرم رسول الله صلى الله عليه وسلم قتل النفس تحريماً صريحاً في خطبته في حجة الوداع بتحريم الدماء .
))عن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في حجة الوداع : فإن الله تبارك وتعالى قد حرم دماءكم وأموالكم وأعراضكم إلا بحقها كحرمة يومكم هذا , في بلدكم هذا , في شهركم هذا , ألا هل بلغت ؟ ثلاثاً , كل ذلك يجيبونه : ألا نعم , قال : ويحكم _أو ويلكم _ لا ترجعن بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض .((
وبين رسولنا الكريم للناس أن الدماء هي أول ما يقضى بها بين الناس يوم الحساب .
)) عن عبد الله بن مسعود قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : أول ما يقضى بين الناس في الدماء.((
وقتال المسلم كفر بإقرار من رسول الله صلى الله عليه وسلم .
))عن عبد الله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : سباب المسلم فسوق وقتاله كفر .((
وإذا تواجه المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار .
))عن الأحنف بن قيس قال : خرجت وأنا أريد هذا الرجل , فلقيني أبو بكرة , فقال أين تريد يا أحنف ؟ قال : قلت : أريد نصر ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم . يعني علياً رضي الله عنه . قال : فقال لي : يا أحنف ارجع , فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إذا تواجه المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار. قال : فقلت _ أو قيل _ : يا رسـول الله , هذا القاتـل فما بـال المقتول ؟ قال : إنه قد أراد قتـل صاحبه.((
أما المنتحر الذي يقتل نفسه فهو في نار جهنم يقتل نفسه فيها خالداً مخلداً فيها أبداً.
))عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من قتل نفسه بحديدة و حديدته في يده ,يتوجه بها في بطنه في نار جهنم , خالداً مخلداً فيها أبداً . ومن شرب سماً فقتل نفسه فهو يتحسب عليه في نار جهنم , خالداً مخلداً فيها أبداً . ومن تردى من جبل فقتل نفسه فهو يتردى في نار جهنم , خالداً مخلداً فيها أبدأ)).

مكروه ومن الأحكام الفقهية: أنه يحرم على الإنسان أن يُقْدِم على قتل نفسه (أن ينتحر)، بل حتى مجرّد تمني الموت في الإسلام. فقد ورد أن الرسول دخل على عمّه العباس، وهو في مرض شديد تمنى بسببه الموت، فقال له الرسول : ««يا عباس، يا عمَّ رسول الله، لا تتمنَّ الموت، فإن كنت محسنًا فتزداد بحياتك إحسانًا، وإن كنت مسيئًا فتؤخر حتى تستعتب»
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حق النفس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أدباء العرب :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: